وأشارت الصحيفة، في افتتاحيتها تحت عنوان (إنقاذ أطفال اليمن) اليوم الجمعة، إلى أنه في الوقت الذي تسابق فيه دولة الإمارات الزمن لدعم وإنقاذ الشعب اليمني الشقيق بالتعاون مع المملكة ودول التحالف، والعمل على استعادة الحياة الطبيعية وتخفيف المعاناة جراء ما سببته مليشيات الحوثي، يواصل أذناب إيران اختطاف الأطفال وتجنيدهم بالترهيب والقضاء على مقومات سنهم في جريمة وحشية ومدانة وفق كافة التشريعات والقوانين حول العالم.
وقالت الصحيفة "أتى تقديم الإمارات لـ33 طنا من المكملات الغذائية ضمن خطة تشمل 200 طن، للقضاء على سوء التغذية الحاد الذي يعانيه الملايين من أطفال اليمن جراء الوحشية التي اتبعها الحوثي ومليشياته، بحيث وصل الانحدار إلى درجة غير مسبوقة عبر جعل الطفولة هدفا لمرتزقة إيران وتدمير كل مقومات حياتهم من حيث حرمانهم من التعليم والدفع لإغراقهم بالأمراض والأوبئة ومحاصرة المدن بهدف التجويع وضرب المراكز الصحية والمستشفيات"
واختتمت "الوطن" بتأكيدها على أن اليمن اليوم ينتصر وسيتحرر كل شبر فيه، وسيستعيد عافيته بفضل أشقائه الحقيقيين الذي تبنوا قضيته ودعموه على الأصعدة كافة وفي جميع المجالات، أما الذين سببوا كل هذه الويلات والمعاناة فسينالون الجزاء الذي يستحقونه".