وربح رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة بالبورصة نحو 3.3 مليار جنيه لينهي تعاملات جلسة اليوم عند مستوى 823.3 مليار جنيه، بعد تداولات محدودة بلغت 960 مليون جنيه.
وأنهى مؤشر البورصة الرئيسي (إيجي إكس 30) تعاملات اليوم على ارتفاع محدود نسبته 0.12% ليسجل 15106.54 نقطة، بينما سجل مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة (إيجي إكس 70) صعودًا هامشيًا نسبته 0.09% لينهي التعاملات عند مستوى 668.44 نقطة، وامتدت المكاسب لمؤشر (ايجي اكس 100) الأوسع نطاقًا الذي أضاف نحو 0.08% من قيمته لينهي تعاملاته عند مستوى 1706.52 نقطة.
من جهته.. قال محلل أسواق المال حسني السيد إنه بالرغم من قلة حجم السيولة في تداولات جلسة اليوم، إلا أن المؤشر الرئيسي استطاع الإغلاق فوق مستوى 15100 نقطة، ما يعطي دلالة على استيعاب السوق لعدد من الأنباء في الفترة الماضية ومن بينها قرار شركة (أوراسكوم) للاستثمار بزيادة رأسمالها؛ من أجل تمويل صفقة الاستحواذ على شركة النيل للسكر، وسط توقعات بأن تصل قيمة الصفقة إلى قرابة 3 مليارات جنيه.
وأضاف السيد أن استمرار تداول المؤشر الرئيسي (إيجي إكس 30) فوق حاجز 15 ألف نقطة، يعطينا دافعًا إيجابيًا لاختراق مستوى مقاومة 15321 نقطة ويستهدف بعد ذلك مستوى 15500 ثم 15900 نقطة، مؤكدًا أن مواصلة تسجيل المكاسب في المؤشر الرئيسي ستجذب قوى شرائية جديدة للسوق.
وأوضح أن الارتفاع الطفيف في الأسهم الكبرى والقيادية ساهم في دفع المؤشر لتسجيل مكاسب هامشية في جلسة اليوم، وسط ترقب المستثمرين لصدور أي أنباء جوهرية مهمة تخص العديد من الشركات الكبرى والقيادية بالسوق أهمها صفقة استحواذ فيون الهولندية على شركة (جلوبال تليكوم).