جاء ذلك في تصريح للمتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية "جينغ شوانغ" - خلال المؤتمر الصحفي اليومي بمقر الوزارة - تعليقا على قمة سنغافورة التي جمعت زعيمي الولايات المتحدة الأمريكية وكوريا الشمالية وإصدارهما بيانا مشتركا في ختام القمة.
وقال شوانغ إن البيان المشترك الذي نشر بعد اجتماع سنغافورة العام الماضي وضع قضية شبه الجزيرة الكورية مرة أخرى على المسار الصحيح للحوار والمشاورات، وأضاف أن القضية معقدة و" لا يمكن حلها بين ليلة وضحاها"، وأن الصين تأمل أن تعزز كوريا الشمالية والولايات المتحدة الثقة والتحلي بالصبر وإظهار المرونة.
كما تابع شوانغ إنهما " يحتاجان إلى لقاء بعضهما البعض في منتصف الطريق ومواصلة تطبيق التوافق، واستيعاب المخاوف المشروعة لكل منهما، والعمل من أجل تحقيق تقدم في التسوية السياسية لقضية شبه الجزيرة الكورية".
وشدد شوانغ على أن الصين ستواصل العمل مع باقي المجتمع الدولي لبذل جهود إيجابية حتى نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية، وتحقيق السلام والاستقرر الدائمين هناك.